“هيئة أسواق المال” توافق على مشروع عقد الاندماج بين ” كامكو “و”جلوبل”

أعلنت شركة كامكو للاستثمار  “كامكو” وبيت الاستثمار العالمي “جلوبل”، شركتان رائدتان في قطاع إدارة الأصول وقطاع الاستثمارات المصرفية والوساطة المالية، حصولهما على موافقة هيئة أسواق المال بشأن مشروع عقد الاندماج بطريق الضم بين الشركتين بحيث تكون شركة كامكو هي الشركة الدامجة وشركة جلوبل هي الشركة المندمجة.

وتوقعت الشركتان في بيان مشترك لهما، أن تثمر عملية الدمج الحالية عن نشوء واحد من أكبر الكيانات الاستثمارية في المنطقة من حيث حجم الأصول المدارة والتي تبلغ 14 مليار دولار أميركي وبسجل حافل من عمليات الاستثمارات المصرفية بقيمة إجمالية تبلغ 21 مليار دولار أميركي متضمنة أسواق الأسهم والدين وعمليات الدمج والاستحواذ.

إن سجل الإنجازات والخبرات التي بنتها كل من كامكو وجلوبل على مدى أكثر من عشرين عاماً سيساهم في خلق كيان مالي غير مصرفي قوي ومنافس على مستوى المنطقة يقدم مجموعة منتجات وخدمات أكثر تنوعاً تشمل إدارة الأصول والاستثمارات المصرفية والوساطة المالية.   وتعد عملية الدمج هذه الأكبر من نوعها في القطاع الاستثماري في الكويت.

وباتخاذ الشركتان الكويت مقراً رئيسياً لهما، تشكل خطوة الدمج تطوراً طبيعياً لاستحواذ كامكو على حصة الأغلبية في جلوبل بنسبة  70% من شركة “إن سي أش فنتشرز” في سبتمبر الماضي وتماشياً مع خطط الشركة الاستراتيجية من أجل تعزيز خبراتها في هذا القطاع المتنامي وتوسيع نطاق تواجدها الجغرافي في المنطقة.  فمنذ عملية الاستحواذ، عمل الجانبان معاً على وضع الخطط لضمان الدمج الفعال والتكامل بين أعمال الشركتين والحصول على ردود فعل مختلف أصحاب المصلحة بما في ذلك العملاء والمساهمين وفرق العمل.

وبهذه المناسبة، تتقدم الشركتان بخالص التقدير للجهات المعنية وعلى رأسهم هيئة أسواق المال في الكويت، على التعاون والدعم الذي قدموه خلال هذا العملية للوصول إلى هذه المرحلة المفصلية لإتمام عملية الدمج. والشكر موصول أيضاً إلى عملاء الشركتين على ثقتهم وللإدارة التنفيذية والموظفين في كلتا الشركتين على تفانيهم والتزامهم المتواصل طوال مدة هذه العملية.

هذا وسوف تسعى الشركتان خلال المرحلة المقبلة لاستيفاء باقي المتطلبات القانونية والرقابية ذات الشأن، علماً بأنه سوف يتم توفير مشروع عقد الاندماج وجميع مرفقاته بما فيها  تقرير مستشار الاستثمار  المستقل وكذلك تقرير تقييم الأصول المعد من قبل مقيم الأصول المستقل لاطلاع المساهمين كما سوف تعقد كل شركة على حدة جمعية عامة غير عادية للحصول على موافقة مساهميها لاستكمال عملية الدمج.